وزارة شؤون المرأة تبحث إعداد الإستراتيجية عبر القطاعية للنوع الإجتماعي

بحثت د. هيفاء الآغا وزيرة شؤون المرأة، في مدينة رام الله، اليوم، مع الفريق الوطني لإعداد

الإستراتيجية عبر قطاعية للنوع الإجتماعي، منهجية وخطة عمل إعداد الإستراتيجية 2017-2022.

وأكدت الآغا على أهمية دور الفريق الوطني الذي يمثل المؤسسات الرسمية ومؤسسات المجتمع المدني

لضمان تحديد أولويات المرأة في كافة القطاعات والخروج بإستراتيجية لتمكين المرأة الفلسطينية قابلة

للتنفيذ.

وأضافت الآغا بأن مجلس الوزراء أقر مؤخراً مصفوفة الأولويات والسياسيات التي ستساعد الفريق

على العمل للخروج بإستراتيجية لتعزيز المساواة بين الجنسين تضمن تمكين المرأة اقتصادياً وإجتماعياً

وسياسياً وتساهم في القضاء على كافة أشكال التمييز ضد المرأة.

وشددت الآغا على أن الوزارة لا يمكن أن تعمل بشكل منفرد بل بالشراكة التامة مع كافة القطاعات،

وبأن الخطة الإستراتيجية والخطة التنفيذية للقرار 1325 والتي سيتم اطلاقها قريباً إعتمدت مبدأ

الشراكة.

وتناول الإجتماع عدة محاور منها عملية التخطيط الإستراتيجي بشكل عام، ودور الفريق الوطني في

التخطيط بكافة مراحله، وعرض نتائج مراجعة الإستراتيجية السابقة، ونقاش منهجية وخطة عمل

الإستراتيجية وإقرارها.